ads

خوفا من زوجته .. يناشد 3 جهات حكومية للعثور على خاتم زواجه بعد سقوطه فى المجاري | صوت مصر نيوز

الإثنين 08-07-2019 11:16

راجل

كتب عماد رمضان




فقد رجل خاتم زواجه أسفل بالوعات لندن، ولهذا الحدث الجلل، استدعى رجال الإطفاء والطوارئ وناشد المجلس المحلي، لفتح الغطاء، والخوض داخل مياه الصرف الصحي والوحل لاسترداده.

كان الأسترالي “إيمون أشتون-أتكينسون”، 32 عاماً، مراسل تلفزيوني لقناة “10 News First”، في سترتهام، لندن، يتناول العشاء مع زوجته عندما فقد خاتم زواجه وسقط في بالوعات الصرف الصحي.




حاول “إيمون” المتزوج في مايو عام 2018، التقاط الخاتم بعصا لكنه فشل في ذلك، وناشد المجلس المحلي الذي رد بأنه لن يستطيع إرسال شخص ما حتى اليوم التالي.

ومع ذلك، خوفا من أن يُفقد خاتمه إلى الأبد، رفض “إيمون” التخلي عنه، وذهب إلى محطة الإطفاء المحلية، حيث سأل رجال الإطفاء عما إذا كان من الممكن أن يساعدوه، ولمفاجأته قبلوا المساعدة.

وأخيرًا، استعاد “إيمون” خاتمه وسط صياح وتصفيق ممن حوله، وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، قال: “خلعت خاتم زواجي أثناء تناول الطعام، وهي عادة سيئة، فرغم تحذيرات زوجتي بأني قد أفقده بسبب ذلك، لم أستمع إليها، وبالفعل سقط من على الطاولة مباشرة إلى بالوعة المطعم”.




وتابع “إيمون”: “في البداية ظننا أنه على الحافة، حاولنا التقاطه بعصا، لكن سرعان ما أدركنا أن الماء أسفل منه مباشرة، وأن حركة واحدة خاطئة قد تتسبب في ضياعه إلى الأبد، على الفور ركضت إلى متجر أجهزة لشراء عتلة تمكنني من فتح الغطاء، لكن لم استطع فعل ذلك”.

وواصل روايته قائلا: “كنت مصمما على انتشال خاتمي، فاتصلت بالمجلس المحلي لمساعدتي، لكن لم يكن بيدهم شيء في ذلك الوقت، لم يبق أمامي خيار سوى الاستعانة برجال الإطفاء، ووعدوني بالمساعدة ما أن ينتهي عملهم الرسمي، وبالفعل لم يحنثوا بوعدهم، وجاءوا معي لرفع غطاء البالوعات، وكان جمع غفير من الناس يراقبنا”.

وأضاف: “كان الأمر مثيرا للاشمئزاز، والرائحة فظيعة، شعرت بالسوء، لكن بعد عدة أمتار لأسفل رأيته، كان الأمر يبدو كمشهد سينمائي”.

 

اضف تعليق