ads

المغالاه في المهر وتكاليف الزواج .. ما بين العادات والتقاليد وقول النبي ان جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه

السبت 15-09-2018 17:37

كتبت الهام عبدالعزيز

 

انتشرت في الأونه الأخيره ظاهرة المغالاه في المهر وزيادة تكاليف الزواج في كافة قري ومراكز الفيوم حتي صار الزواج لمن استطاع اليه سبيلا .

وترصد لكم “صوت مصر نيوز” آراء عدد من الشخصيات البارزة بالفيوم وجاءت أراءهم متباينة.

” ارتفاع نفقات الزواج تحدي للشباب “

تقول ” علا عبدالجواد ” منسق مبادرة تقليل نفقات الزواج ،أن المغالاه في المهور وتكاليف الزواج من أصعب مشكلات العصر التي تواجه الشباب خصوصاً في ظل ارتفاع الأسعار التي يعاني منها مجتمعنا الحالي .

وتابعت ” عبدالجواد ” أن مثل هذه العاده والتي يكون الغرض منها التباهي والتقليد الاعمي لا تمت للاسلام بصله لان الدين الحنيف يدعونا لتيسير الزواج تحسبا لانتشار الفساد الاخلاقي والتفكك الاسري .

وأضافت ” عبدالجواد “أنه ينبغي علي الاسره ان تعي ضرورة تقليل نفقات الزواج والاكتفاء بالضروريات والاستغناء عن الكماليات والبعد عن الاسراف والمظاهر.

“الزواج اصبح لمن استطاع اليه سبيلا “

يقول ” فهمي رأفت الخطيب” رئيس المجلس العربي الدولي لحقوق الانسان بالفيوم ” أنه مصداقا لحديث رسول الله ” يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج” فكيف يستطيع الشباب الزواج في الوقت الراهن في ظل الظروف الاقتصاديه التي نعيشها .

وتابع ” فهمي ” موضحا أن الشباب يمر بظروف معيشيه وحياتيه صعبه بالاضافه الي المغالاه في المهور من جانب الاسره والتكاليف الباهظه للزواج والمتمثله في الشبكه والمنقولات والسكن .

وناشد ” فهمي”كافة اطياف المجتمع في تبسيط تكاليف الزواج وعدم المغالاه في المهور تيسيرا علي الشباب .

” العادات والتقاليد وارتفاع العنوسه”

يقول ” فتحي مناع ” رئيس مجلس الأمناء بتعليم سنورس، وعضو مجلس إدارة نادى المحافظة ، أن غلاء المهور من العادات الاجتماعيه السيئه التي انتشرت بمجتمعنا كنوع من التفاخر والتباهي وكان لها اثر سيء مثل ارتفاع نسبة العنوسه .

وأضاف ” فتحي ” أن المغالاه في المهور سببا لعزوف بعض الشباب عن الزواج لعدم المقدره الماليه وهو ما يخالف مباديء الدين الاسلامي الذي نادي بتيسير الزواج لما له من جميل الاثر علي الشباب والشابات.

“تكاليف الزواج تختلف باختلاف العادات “

تقول ” أميمه عليوه ” عضو بيت العائلة المصري بالفيوم، ان تكاليف الزواج تختلف من مكان لاخر ومن فئه لاخري كل حسب تقاليده .

وأضافت ” أميمه ” ان مستوي المعيشه هو المعيار الاساسي لتكاليف الزواج كما أن الشبكه تختلف من اسره لاخري حسب امكانيات كل اسره .

“النيش اختراع فاشل”

تقول “زينب علي ” النائبه البرلمانيه المنتظره : أن معظم جهاز العروسه ليس له فائده كما أن النيش اختراع فاشل فرضته التقاليد وحب التباهي .

وأضافت ” زينب ” أنه لو التزم كل من العروسين بشراء متطلباته الاساسيه فقط لما انتشر العزوف عن الزواج والغرامات الماليه الناتجه عن تأخر سداد مشتريات العروسين.

“المغالاه في المهر كالفيروس المعدي “

يقول “حسن مصطفي ” صحفي بصوت مصر نيوز ، أن ظاهرة غلاء المهور وتكاليف الزواج بدأت تتفاقم داخل المجتمع المصري عامه والفيومي خاصه كالفيروس المعدي الذي انتشرت عدواه في كل قري ومراكز المحافظه .

وأضاف ” حسن “أن النتيجه الحتميه للمغالاه في المهور هي تأخر الزواج وعدم الاستقرار النفسي والاجتماعي بالاضافه الي لجوء بعض الشباب للسرقه والقروض لتوفير النفقات المفروضه عليه.

اضف تعليق