ads

مانجو الاسماعليه تحترق ولا احد يبالى

الخميس 25-01-2018 11:46

بقلم مهندس شوقي عبدالمنجي

 

عبارة اطلقها مهندس زراعى شوقى عبد المنجى بدوى
حين اشار الى خسارة مايزيد عن نصف محصول المانجو فى مختلف المناطق داخل الدوله ولكن الخسارة العظمى تنفرد بها محافظة الاسماعلية حيث ماتم خسارته مايزيد عن ثلثى المحصول فى بعض المزارع والبعض الاخر تم ازاله الاشجار من جذورها لعدم حمايتها من الصقيع
 والصقيع سحب بيضاء تحمل كمية من الرطوبة لها درجة حرارة من او تساوى الصفر المئوى
فعندما تهب هذه السحب على الاشجار ويحدث تلامس بينها وبين اوراق الاشجار وافرعه ونمواته الخضرية  ينتج عنها تجمد للعصارة النباتية داخل الاوراق والافرغ  مما يؤدى الى  انفجار الخلايا النباتية الداخلية
واحتراق فى الاسطح الخارجية للجزء المصاب وتحول لونها الى اللون البنى الفاتح  ثم بعد ذلك تتحول الى  اللون البنى الغامق وفى النهاية يموت الجزء المصاب
فاشجار المانجو من النباتات الاستوائية على الرغم من نجاح زراعتها فى المناطق تحت الاستوائية التى تتصف بالجفاف                                                                           وفى درجات الحرارة المثلى من 24- 30 درجة مئوية  واعطاء الماء المطلوب  وتسميد مناسب تعطى الاشجار نموات وتظل خضراء .
والاشجار تصاب بالضرر الذى يبلغ الى حد الموت عند انخفاض درجات الحرارة عن الحد الحرج وذلك لساعات محددة
والاشجار الكبيرة قد تتحمل الانخفاض فى درجات الحرارة الذى يصل الى -4 درجة مئوية وذلك لساعات محددة وبالرغم من ذلك يترك اثر سلبى على الاشجار
اما الاشجار الحديثة السن فتموت حين تعرضها لدرجات حرارة منخفضة -4 وذلك لليلة واحدة او ليلتين على الاكثر.
تكمن اضرار الصقيع فى الاتى:
احتراق فى الاوراق فقط
احتراق فى الاوراق والقمم النامية لنفس الفرع
احتراق الشجرة باكملها
وهذا ما حدث فى اكثر مزارع المانجو فى مصر عامه
ومدينة الصالحية خاصة
وللتعامل مع هذه الاضراريفضل الاتى:
ففى حالة احتراق الاوراق لايتم ازالة اى حزء من اجزاء الشجرة
وفى حالة اصابة الاوراق والقمم النامية فيتم ازالة الجزء المصاب (البرج) باليد وليس بالمقص
وفى حالة اصابة الاوراق والقمم النامية وجزء من الفرع فيتم ازاله الجزء المصاب الى بداية الجزء السليم
وفى حاله اصابة الشجرة باكملها فيتم اقتلاعها وزراعه غيرها
وفى الحالات التى يتم ازاله اى جزء من الشجرة سواء باليد او المقص فيجب التطهير بمبيد فطرى جهازى مباشرة.
الرى والتسميد والرش من العمليات الفنية التى تحميك من اضرار الصقيع
اولا الرى
 يتم الرى فى معظم الليالى المشار اليها فى انخفاض فى درجات الحرارة من خلال متابعه الارصاد الجوية يوميا
ويتم الرى على الاقل ساعه على حسب طبيعه التربة ومدى تحملها للرطوبة والرى يكون على فترتين بينهمها ساعه راحة لانتشار الرطوبة مسافه اكبر حول جذور الاشجار (رى سطحى ) ويكون الرى بعد الساعه 12 صباحا
عمل شبكة اضافية علوية كما هو موضح بالصور يتحكم فيها بالمحابس  
وظيفتها عمل رزاز مائى لكسر سحب الصقيع وقت نزولها

ثانيا التسميد
الاهتمام بالتسميد الفوسفورى فى مرحله هبوب الصقيع يعد عامل مهم جدا وذلك باضافه 2لتر للفدان مرتين على الاقل اسبوعيا
مع مراعاه التسميد البوتاسى مرتين اسبوعيا  
ثالثا الرش
الرش بالاحماض امينية وبمحلول كبريتى
على الاقل كل اسبوعين  
وهذا الكلام ناتج عن تجربه شخصية من ارض الواقع وليس من محض الخيال
كما اشارت الزميله الدكتورة سحر غزال العامله بالمراكز البحثية عن تجاربها الشخصية للحد من اضرار الصقيع على اشجار المانجو الى الرش  ب سليكات البوتاسيوم بمعدل8مللى/لتر كما اوضحت ان سليكات البوتاسيوم تغنى عن الفوسفور والبوتاسيوم

اضف تعليق